رياضة

أهمية الرياضة وأثرها على المسنين

أهمية الرياضة وأثرها على المسنين تأتي بسبب عدة عوامل تحدث في كبار السن بشكل طبيعي مثل تباطيء عملية الايض والتمثيل الغذائي وينتج عن ذلك زيادة تراكم الدهون على العضلات وتزداد فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين وأمراض السمنة وارتفاع نسبة السكر في الدم وتقل لديهم الكتلة العظمية مما يؤدي إلى حدوث مشاكل هشاشة العظام والتعرض لمشاكل كسور العظام. وسنتناول في المقال أهمية الرياضة وأثرها على المسنين في تحسين الصحة.

ومع التقدم في العمر يحتاج الفرد إلى ممارسة الرياضة بشكل مستمر لتحسين الصحة ومحاولة منع حدوث الأمراض المزمنة التي تنتج عن قلة النشاط البدني وقلة ممارسة التمارين الرياضية فمثلا يحتاج كبار السن إلى ممارسة مزيد من التمارين الرياضية لمواجهة بطء عملية التمثيل الغذائي للطعام والتي ينتج عنه تراكم الدهون في الجسم ولذا فإن الرياضة تساعد في حرق السعرات الحرارية والتخلص من الدهون التي تتراكم في الجسم بسبب بطء عملية التمثيل الغذائى في المسنين وهنا تكمن أهمية الرياضة وأثرها على المسنين في التخلص من مشكلة بطء التمثيل الغذائي عن طريق المساعدة في حرق الدهون مما ينتج عنه حياة صحية طبيعية.

أهمية الرياضة وأثرها على المسنين

أهمية الرياضة وأثرها على المسنين عظيم يتلخص في بعض النقاط التالية :

  • المساعدة في علاج السمنة حيث تقل عملية الايض بشكل كبير وتسهم الرياضة في حرق دهون الجسم بالإضافة إلى تخفيض خطر زيادة مستويات دهون الدم مما يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • التقليل من خطر هشاشة العظام عن طريق ممارسة الرياضة التي تساعد في كثافة العظام مما يؤدي إلى التقليل من خطر الإصابة بكسور العظام وبخاصة في كبار السن كما تعمل على حد مشكلة المفاصل عند كبار السن.
  • تساعد التمارين الرياضية في كبار السن إلى رفع كفاءة الجهاز المناعي بشكل كبير،
    مما يساعد في محاربة الأمراض المعدية والأوبئة.
  • تحسين كفاءة الجهاز الهضمي مما يساعد في التقليل من مشاكل الهضم.
  • المشي لمدة نصف ساعة يوميا يعمل على تخفيض الدهون في منطقة البطن بشكل كبير.
  • كما يساعد المشي في علاج التوتر والعصبية ويساعد في الاسترخاء بشكل أكبر.
  • يساعد أداء الرياضة بانتظام على الحد من ارتفاع ضغط الدم.
  • كما يساعد في التقليل من مرض السكر أو قد يساعد في تقليل نسبة السكر في الدم بشكل كبير.
  • تساعد ممارسة الرياضة بشكل دائم على تحسين الوظائف الدماغية في كبار السن والمسنين وخفض خطر الإصابة بمرض الزهايمر والحرف المبكر.
  • تساعد الرياضة بانتظام للمسنين في تحسين المزاج وتقليل الحزن والاكتئاب والاحساس الدائم بالقوة والنشاط مما يساعد في تعزيز الثقة بالنفس.
  • تعمل التمارين الرياضية على الحد من مشكلة حدوث السكتات الدماغية والأزمات القلبية.
  • تساعد الرياضة على تحسين التوازن والمشي وتحمي المسنين من خطر السقوط بسبب عدم اتزان الجسم.

التمارين الرياضية الخاصة بكبار السن

تضعف الكتلة العضلية عند كبار السن بشكل أكبر من الشباب وتقل لديهم الطاقة ولذا فإن الرياضة التي تصلح للمسنين هي رياضة المشي كما أن رياضة المشي وبخاصة في الأماكن المفتوحة والمنتزهات تساعدهم على الاستمتاع بالحياة وتقلل لديهم التوتر والاكتئاب، حيث أشارت الأبحاث والدراسات أن الرياضة تساعد على إفراز هرمونات تعزز روح السعادة والشعور بالراحة في المسنين كما تجعلهم أكثر إيجابية في الحياة وتزيد المشاعر الإيجابية لديهم كما تقلل المشاعر السلبية بشكل كبير.

إن من أسوأ الاشياء التي تنتج بسبب عدم ممارسة الرياضة بالنسبة لكبار السن وكثرة الجلوس أمام الكمبيوتر والتلفاز هو التسريع من خطر الشيخوخة.

أضف تعليق